Celal Demir | Yazar – Çevirmen

حتى الفراشات تبكي”..رواية تركية ووثيقة تاريخية لمعاناة السوريين“

18.12.2021
293
حتى الفراشات تبكي”..رواية تركية ووثيقة تاريخية لمعاناة السوريين“

تتناول الرواية من خلال 160 صفحة من القطع المتوسط جوانب لمعاناة الشعب السوري منذ الثمانينات، مروراً بأهوال سجن تدمر وآلام المعتقلين وصولاً إلى الأزمة التي يعيشها الآن الشعب السوري في الداخل ، و في اللجوء والبحث عن ملاذ آمن واحتمائهم بدول الجوار بحثاً عن الأمن والأمان .

وعن فكرة روايته الجديدة تحدث الكاتب جلال دمير لوسائل إعلام تركية أنها كانت نتيجة عمله في مجال ملف السوريين، واحتكاكه المستمر بهم ومناقشة معاناتهم  واستماعه إلى قصصهم وحكاياتهم الواقعية التي حصلت خلال الحرب وقبلها.

وأضاف “دمير” لوسائل الإعلام أنه يهدف من روايته “حتى الفراشات تبكي” أن ينقل ما جرى في سوريا منذ بداية الثمانينات وحتى الحرب الأخيرة وما عاشه الشعب السوري إلى العالم، وأن يضع بصمته في هذا التاريخ.

يشير الكاتب دمير بأنه أطلق على كتابه هذا العنوان لأن الفراشات ضعيفة وهي كائنات رقيقة يمكن تشبيه الشعب السوري بها.

وحول دور المرأة السورية في الأحداث يتحدث الكاتب :أنها امرأة شجاعة وذات قلب قوي ، وقد استطاعت اجتياز جميع امتحانات الحياة التي مرت بها بنجاح، وتمسكت بالحياة وعانقتها بشدة عنادا بالزمن الذي يمضي ويذهب.

وفي السياق يؤكد “دمير” إلى أن كتابه هذا هو بمثابة وثيقة تاريخية ووسيلة لإيصال فكرة صحيحة عما جرى ويجري للسوريين إلى الشعب التركي، لأن الأتراك -حسب قوله- يظنون أن معاناة السوريين بدأت مع الحرب وتهجيرهم إلى بلدان اللجوء، بينما الصحيح أن السوريين تحملوا الكثير طوال أكثر من 40 عاماً من حكم البعث.

ويضيف دمير أن الكتاب أيضاً هو وثيقة للأطفال السوريين الذين ولدوا وهاجروا صغاراً أو ممن ولدوا في تركيا ولا يعرفون شيئاً عما حدث في التاريخ القريب ومدى الظلم الذي عايشوه.

ينحدر الكاتب التركي “جلال دمير” من مدينة “مديات” التركية في ولاية “ماردين” عام 1977 درس المرحلة الابتدائية في “ماردين” والإعدادية والثانوية في ولاية “غازي عنتاب” وتلقي العلوم الشرعية وعلم النحو والصرف والبلاغة والبيان والأدب في اللغة العربية على يد كبار العلماء.

باشر جلال دمير عمله كموظف حكومي عام 2007 في ولاية “غازي عنتاب”، وله كتابات في العديد من المجلات والصحف الرسمية وتولى رئاسة تحرير مجلة “سرنجما” الأدبية في اللغة التركية، وله العديد من المؤلفات باللغة التركية ومنها: كتابات “من الشارع” -كتاب شعري و”المرأة المكسورة”- كتاب شعري- و”الصلاة سؤال وجواب”- كتاب ديني- و”المعلومات الدينية التطبيقية للأطفال- كتاب ديني- وآخرها رواية “حتى الفراشات تبكي” التي صدرت باللغة التركية منذ أيام.

Etiketler:

Yorumlar

Henüz yorum yapılmamış.